الأحد، سبتمبر 27، 2009

كأعراض انسحاب مخدر ...





يومى الأخير داخل المستشفى ..

تماماً كأعراض انسحاب المخدر من الجسد صداع يوشك بالرأس على الإنفجار ألم حقيقى فى كل

أنحاء الجسد يزيد كلما ارتفع النظر لأعلى فيما يشبه الدوار المستمر نظرات زائغه وأطراف مرتجفه

وألم متزايد ودقات قلب متسارعه .. وأرجل متباطئه لا تعى هوية اتجاهها

هكذا أصبحت بعد أن اتخذت قرارى بالرحيل .. لم يكن من المعقول أن تستمر هذة المسرحيه طويلاً

الألم عميق لكنى أزعم أن الأيام كفيله بمحوة ... شجاعة لا أدرى مصدرها انتابتى فإستطعت

اتخاذ قرار اعتبرته أنت مستحيل الحدوث فى يوم من الأيام

لم تعترف يوماً بمهنتى التى أعدها مصدر كيانى ووجودى وسر بقائى

الكتابه لديك درب من الترف وإدعاء بالأهمية من الفاشلين ومروجى الشائعات

لكنها لدى حياة ورساله لا سبيل للتخلى عنها ..

كلما تذكرتك دوت فى أذنى كلمات أمى التى لم أنتبة يوماً لحقيقيتها ..

أحببتك بقلب طفله وجدت ضالتها ففرحت وتشبثت بها لم أتخيل يوماً أن أضيعك من يدى

.. أذكر كلماتها : الرجال لا يفضلون المرأة المستسلمه ..

.. ليس إستسلام إنه الحب

أمسك بيدك فى الطريق أمام أعين الناس جميعاً وكأنما أفخر بوجودى جوارك ولا أخجل من

تغامزهم وهمساتهم لم أكن أرتكب جرماً ... هكذا كنت اواجة الجميع

: الرجل لا يحب المرأة الجريئه

: فأغض الطرف عن كلماتها

أهتم برأيك فى كل حرف أكتبه وكل خطوة قبل أن أخطوها ..

كثيراً ما تعترض ..كائن دائم الإعتراض أنت

وكأنما خلقت لتعترض .. لا لشئ الا من أجل اثبات الوجود أحاول اقناعك ..

تصر على آرائك أتوصل

معك لأقل الحلول خسارة لى وأكثرها إرضاءً لك ..

هدفى كان الإحتفاظ بك ..

هدفك كان إثبات السيطرة والقدرة على تنفيذ ما تريد مهما خالف هواى وقناعاتى

: التنازل يبدأ بخطوة

فأرد .. لست على إستعداد لخسارته

أمى واخوتى وأصدقائى جميعهم يوجهون النصح ليل نهار لكنى لا أستمع لسواك ..

ما الفرق بين الحب والسحر ..؟؟؟

هل كانوا يقرؤن الطالع هل كانوا موقنين لهذة الدرجة أنى اسير فى الطريق الخطأ .. هل كنت أنا

الغافل الوحيد بينهم ..

لم تترك سلاحاً واحدا لم تستخدمة معى المكر الكذب الترهيب والتمثيل .. أسلحتك كانت أكثر تقدما

مـــا الفرق بين الحب والحـــرب ..؟؟؟؟

هل يمكن للخداع أن يصل ذروتة ليصل للإستبداد بالفرد وسلبه إرادته

أراك الآن أمامى أقبل عليك كمراهقة إنتهت لتوها من أداء امتحانها الآخير وحصلت على الدرجات

المتميزة تمنيت يومها أن أنقل إليك عدوى الفرح بجائزتى الأولى .. تسألنى فى عدم اكتراث عما حدث فأجيبك فى لهفه فزت بالمنحة الأدبية .. أنتظر تأثير الخبر السعيد عليك . أنتظر أن يتسع وجهك بالإيتسامه وتفيض عينيك بالفرح .. أنتظر أشياء ظننتها ستحدث ويطول انتظارى لكنها لا تحدث . مازلت تعد الكتابة درب من الهراء والعبث . أمر ليس ذو أهمية كى تفرح لأجله . فشلت جميع محاولاتى معك لتشعر بأهمية الكلمة ..

تجاهلت رد فعلك يومها واحتفظت بفرحتى فى قلبى .. وذهبت لأخبر أمى بما حدث فتجيبنى

.. لن تستمر العلاقة بهذا الشكل طويلاً .. سيكون مصيرها الزوال ....

يأتى ردى مقتضباً - أحبـــه –

ربما نحب أشياء هى أبعد ما يكون عما يحقق لنا الخير والسعادة

اليوم فقط أدركت ...


أتسائل كيف استطعت أن تجعلنى فى يدك كالدمية وأنا من لم يستطع رجلاً أن يخضعنى لقلبه

ربما كان هذا سر تعلقى بك .. فأنت الأول الذى عاملنى بصرامة وتحد من لقاؤنا الأول استطعت أن تثير فضولى للتعرف عليك ومعرفة كينونتك .. ببساطة شديدة استطعت خرق كافة حصونى من الوهلة الأولى .. انتظرتك أيام حتى اتيتنى لم أمانع من الجلوس معك والتحدث إليك فى أمور لم تحددها لى قبلاً .. لكنها قطعاً كانت فرصتى للتعرف إليك عن قرب

قالت لى يومها : لست مطمئنه

فأجبتها : لا تقلقى ألا تثقى بإختياراتى

- لم أعد حتى أثق بها أنا الآن –

يطوف بخيالى أشباح الذكريات مكالمات هاتفية مطوله جلسات منفردة خروجات نهارية تمتد رغماً عنا للساعات الأولى من الصباح شوارع وميادين نعبرها .. تسرقنا اللحظات يسرقنا الوقت ...

تسرقنى أنت من حياتى رغما عنى ...

مرات عديدة أظبتنى متلبسة أسائلنى عن الأسباب العميقة التى تجعلنى مسلوبة الإرادة أمامك
ألجأ للإجابة الأكثر إرضاءً لى انه حتماً الحب .. ذلك الساحر الخيالى يأسرنا فلا نملك معه حيلة ولا قولاً ..

كيف استطعت أن تتسلل لأوردتى .. كيف استطعت أن تتحكم بمزاجى ..
مقابلات عديدة تساوى الفرحة والنشوة والسعادة الوقتية ..

بعاد وهجر وخصام يساوى العصبيه والحزن والكآبة
تصحبها حركات وتشنجات عصبيه لا بأس بها - لم تكن تحدث من قبل-

وقتها فقط أيقنت بأنى أصبت بالإدمان

أدمنتك كما لم أدمن عقاراً آخر ...

هل كنت عقاراً أم كنت عقرباً ..

مواليد برج العقرب شديدى الذكاء مفرطى العاطفيه يتمتعون بقدر لا بأس به من الحكمة ووزن الأمور

الكثير من سيدات وبنات العائلة يحكون لى عن أدق مشكلات حياتهم يثقون فى حكمتى ورجاحة رأيى

أين ذهبت هذة الحكمة أمام جبروت عينيك ...؟؟؟

كيف استطعت أن تروض العقرب بداخلى وتكسر ذكاؤة ومكائدة وتبطل سمومة

كيف أحلته قطاً سيامياً تنعقد أقصى أمانية فى الحصول على رضى مليكة ..؟؟؟


قالت : انه يسلب إرادتك أنتى لا ترين كيف تخضعين أمامة أنا أرى أنا أمك...

ليس خضوع ولكن حب ...

أريدة شريكا لحياتى .. مستقبلاً سيتغير .. المسئولية حتماً ستجبرة على التغير .. الأطفال سيحيلونة لحمل وديع ..

لم تغيرك الأطفال ولم تحيلك إلا لوحش أكثر تشرساً لم تحمل مسئولية شئ وكأنه ذنبى أنى تمسكت بك ..

لم أكن اتصور أن يأتى الوقت الذى أتألم فيه بسببك لكن عذراً .. لست أنت السبب

أفيق على صوت أمى

هل تسمعيننى ..؟؟؟

فأومئ برأسى نعم

الكدمات الآلام والضربات فى كل أنحاء جسدى كانت كفيله بالقضاء على آخر آثار للإدمان بدمائى

ذلك المخدر اللعين المسمى مجازاً بالحب

تعجلت النهاية وكتبتها أنت بقلب بارد وأيدى ميته

تسألنى ماذا ستفعلين معه ..؟؟

فأجيبها : مات قبل أن يقتلنى

وجدوة فى اليوم التالى ملقى على أرضية غرفته وإلى جوارة حقنة فارغة من عقار مخدر..

قصة قصيرة

هناك 32 تعليقًا:

adel يقول...

هو الحقيقة لا تعليق

مش معني كده انها وحشة بالعكس بتاتا

بس لاسباب اخري

عاشقة الحب يقول...

الاسلوب حلو جدا
و عيشني في القصة
وصفك لشعورها رائع

هي كانت شايفة تصرفاته و تجاهله لكن بتغصب نفسها تكمل بدافع الحب
كدة بقت هي استهلكت كل طاقتها
و اللي قدامها مبيمدهاش بطاقة بديلة

اعتقد من الضروريات يبقى الحب متبادل
عشان يستمر

Foxology يقول...

جميلة جاد يا دعاء خصوصا فى وصف الأحاسيس مع المواقف وكلام الأم

تحياتى وفى انتظار المزيد :)

الازهرى يقول...

راااااااااائعه فعلا
وحسيت انى عشت القصه من جواها بكل احاسيسها وتغير مواقفها

تحياتى دوما

شفقة هانم واحسان بك يقول...

وحشتينى اوى اوى ميرسى على سؤالك يا قمر
ويارب دايما تبقى بخير

ماء تشرين يقول...

الحب انانيه رجل وضعف إمراءه

ابو على يقول...

اوباااز

كل دا كتماه ف قلبك

كراكيب نـهـى مـحمود يقول...

اه يا قلبي
انا بحب القصة دي يا بنوته

Yusuf يقول...

بما انها أول تجربة ف انا ممكن اقول امتياز

لكن عشان انا مش بحب أجامل انا هقولك شوية ملاحظات صغيرة من وجهة نظري المتواضعه :

1- " يزيد كلما إرتفع النظر لأعلي "

الجملة دي تقيلة وغامضة ف وسط الكلام

2- في تداخل بين كلام الأم وبين تسلسل الأحداث كان من الأفضل انك تخلي كلام الأم بلون تاني لأنها لو مكتوبة ف صفحة وورد كان أكيد كلام الأم هيبقا ف سطر لوحده بينما بقية الكلام هيبقا متواصل

3- انتي كتبتي " الغافل الوحيد بينهم " بعد كده كتبتي " وان لم يستطع رجلا أن يخضعني لقلبه " لما القاريء يقرا الجملتين دول يقع ف حيرة هو الراوي مذكر ولا مؤنث قبل مايتأكد من تأنيثه في الجمل التالية

4- كلمة " بعاد " أعتقد انها عامية أو أقرب للعامية منها للفصحي

انا حبيت أقولك الملاحظات دي
بس ده ميقللش من روعة الفكرة وقوة اسلوبك

استمري

صوت من مصر يقول...

قصه قصيره كتبتها دعاء عمر ( الرائعه )
بجد مبدعه لكن ليس كل الرجال يكرهون المراه المستسلمه صح

kafrawy يقول...

يااااااااااااااااااااااه

هو لسه فى كده ..................!


ارفع القبعه يا افندم

*البت المشمشية *حلوة بس شقية * يقول...

احساس غريب

نفسى اعرف الاحساس ده واجربو
بس مقدرش

*البت المشمشية *حلوة بس شقية * يقول...

عشان بس ابقا عارفه هما بيحسو بأية

آه وكفى يقول...

ياسلاااااام عالكآبه
انا وانتي كده
يالهوي

دانا لازم اشوفك

mahasen saber يقول...

حلوه قوى ومليانه الم وعمق

بعدين اجمل شئ عجبنى وشدنى ..كـأعراض انسحاب مخدر..

وده لان ساعات كتير بيبقى العلاج بشئ ما هو مصدر فى حد ذاته للالم

نور الدين يقول...

صحيح هو فيه نكهة حزن شوية لكن بنائها جيد وترابطها واضح
يعنى طلعتى يا استاذة دعاء مش بس مقالات قوية واشعار هايلة كمان قصاصة
نكتشف كل يوم جديد فى مواهبك
دمت ِ مبدعة
...............
نورالدين محمود

دموع القمر يقول...

حلوة القصة

تسلم ايدك

نورتينى فى المدونة بجد

هكون سعيدة كمان لزيارتك

http://teoralgana.blogspot.com/

فاتيما يقول...

يااااااااه يا دودى
كل سؤال إتشسئل سالته لروحى و من الناس
القصة دى تحفة
بتمخول الواحد ما بين قصة الحب و قصة الادمان و اللعب على الألفاظ و التعبيرات التحفة و متفقة مع محاسن صابر من إن عنوان القصة روعة
الله عليكى يا دعاء
اتمنى تكون دى قصة مستقاة من واقع واحدة صديقتك و مش انتى
و لو انتى اتمنى تكون خلاص خلصت من قبل ما تتعاظم الخساير و يكون ربنا تاب عليكى من الادمان و اسالى مجربة فى هذا النوع من التدمير العاطفى و النفسى و الحمدلله إنك طلعتى بعقلك و قلبك
بوسة عشان القصة الحلوة
و حضونة عشان بحبك قوى

دعاء مواجهات يقول...

اولا بعتذر عن كل فترة الغياب دى بس بجد مش بمزاجى ابدا النت الله ينتقم منة بس ان شاء الله بعد النهاردة خلاص هيبقى كويس

دعواتكم معايا ..

دعاء مواجهات يقول...

عادل

اوك وصل الرد ولو انى قلقانة نمك يعنى ..

===================

عاشقة الحب

اكيد متبادل وكمان يكون لشخص يستحق

دة مش مجرد الانجذاب وحدة

نورتى

دعاء مواجهات يقول...

فوكس

بكم يكون دوما هناك المزيد

تحياتى لك من صميم قلبى

دعاء مواجهات يقول...

الازهرى

من يملك حس صادق حتما يدرك المعنى ويشعر بالاحساس

====================

شفقة واحسان

حمدلله على سلامتكم ويارب متختفوش تانى ابدا ويبعد عنكم السوء ياارب

بحبكم

دعاء مواجهات يقول...

ماء تشرين

من اجمل ما قيل فى الحب
صدقتى

===========

ابو على

وبعدين معاك لية مصمم ان دى تجربة شخصية؟؟

دعاء مواجهات يقول...

نهى محمود

وانا بحبك اوى ..

دعاء مواجهات يقول...

يوسف

بشكرك بشدة على التحليل السريع

تقريبا الوحيد اللى تناول القصة بدقة كدة

دعنى ارد

اولا اوك ممكن تكون تقيلة وممكن تتشال بس المقصود بها الالم بيزيد كلما اتجهنا للقلب

ثانيا
المدونة عندى فيها مشكلة فى الخطوط والالوان ومش عارفة اعالجها بالفعل عندك حق

ثالثا
الغافلة بردو صح حد ناقد اشارلى عليها بردو بس انا مكونتش عارفة انها خطأ لغوى

رابعا
بعاد مش عامية على فكرة

خامساً
كل دة وامتياز اومال لو مقبول كنت قولت اية ؟؟

ههههههههههههههههههههههه

بهزر على فكرة بالعكس انا سعيدة بالنقد جدا

نورت

دعاء مواجهات يقول...

صوت من مصر

اشكرك على رايك ياكيمو
اتمنى فعلا يكون لسة فية نماذج مبتحبش الاستسلام

تحياتى ليك

دعاء مواجهات يقول...

كفراوى

اشكرك بشدة

==================

البت المشمشية

ممكن اوى يكون بيحصل بالفعل بس انتى مش واخدة بالك اصلو مش قرار

ياارب تجربى وتبقى تقوليلى ..

دعاء مواجهات يقول...

نورا

وحد مانعك يااختى

انا بقول الاربع كويس اية رايك؟

هكلمك ونتفق

بيس

دعاء مواجهات يقول...

محاسن صابر

صح عندك حق تعرفى انى كنت ناوية اغير العنوان بس مالاقيتش غيرة صراحة يليق وكمان بعد كلامك اقتنعت بية اكتر

وحشااانى

دعاء مواجهات يقول...

نور الدين

تعرف قرأت تعليقك دة كتيير اوى

بجد دى شهادة اعتز بيها من شخص مثلك

تحياتى ومودتى

دعاء مواجهات يقول...

دموع القمر

شكرا على رايك ياقمر بدون دموع

==================

دعاء مواجهات يقول...

فاتيما

تعرفى انا كمان بحبك اوى اوى اوى بحس انك نبع بيفيض بالحب على كل الناس ومليانة خير كدة اصلى محدش لوثة

تصدقينى لو قولتلك انى انا نفسى مش عارفة القصه دى عن مين بس عموما انا مش شرط اكون بكتب بالظبط من الواقع الكاتب واسع الخيال يضخم الامور ويوسعها ويضيف اليها

اكبر بوســـــــــة ف الدنيا ...